25289467 2250510861640957 7968690452683577357 n

 

24900069 2250509941641049 6050253861460723807 n

24991149 2250509634974413 6146361626627713672 n

 

24899953 2250510168307693 5178997808499201804 n

تحت رعاية أ.د/عصام الكردى رئيس الجامعة افتتحت أ.د/ مها عادل سالم عميد كلية التمريض-جامعة الأسكندرية صباح اليوم الأحد 10/12/2017 المؤتمر العلمى الدولى الرابع عشر للكلية بالتعاون مع جامعة كنسو – الولايات المتحدة الأمريكية ، تحت عنوان "دور التمريض فى قيادة وتقدم الصحة الشاملة ".

وقد أكدت ا.د/ مها عادل فى كلمتها على أن الكلية تطمح إلى الوصول للريادة على مستوى العالم كمركز متميز فى تعليم التمريض والبحث العلمى والمساهمة فى تطوير مهنة التمريض من خلال تخريج كوادر علمية مؤهلة لديهم كفاءة عالية فى مجال التمريض لتلبية احتياجات السوق المحلية والعالمية ، وأضافت أن الكلية تسعى من خلال المؤتمر إلى إلقاء الضوء على أهمية دور التمريض فى النهوض بالصحة العامة والعمل على التكامل بين القطاعات الصحية على الوجه الأمثل والدعوة إلى مناهضة العنف ضد المرأة والطفل.

كذلك أشارت أ.د/ مجدلة حبيب ، مقرر المؤتمر إلى أن المؤتمر يهدف إلى تحسين جودة حياة المرضى وأسرهم ومقدمى الرعاية لهم حيث أنه إلى يومنا هذا لايزال تعزيز الصحة مهمة شاقة مما يتطلب بذل جهود دولية متضافرة لتحقيق هدف "توفير الصحة للجميع" وجعل عالمنا مكاناً أفضل وأكثر صحة.

وأضاف أ.د/ محمد رفيق خليل نقيب الأطباء بالإسكندرية، أن مهنة التمريض منبعها مصر حيث أن (مريت آمون) هى أول ممرضة فى التاريخ فى اواخر الأسرة الرابعة حيث كان التمريض آن ذلك يهتم بالدعم النفسى للمريض وأشار إلى أن الكلية هى ثانى كلية تمريض حصلت على الاعتماد على مستوى الجمهورية حيث أكد على أن التمريض هو المركز الأساسى الذى ترتكز عليه الصحة العامة فى مصر.

وأوضح أ.د/محمود الزلبانى عميد كلية الطب الأسبق، إلى أن الجامعة أسست المجلس الصحى لجامعة الإسكندرية لتوحيد كل قطاعات الطب فى الجامعة تحت مظله واحد حيث أن هذا القطاع يخدم عدد كبير من المرضى.

وفى نهاية اللقاء تم تكريم ا.د/محمود الزلبانى وا.د/محمد رفيق خليل وا.د/محمد فريد حمدى أمين عام الأطباء وعدد من أساتذة الكلية ورؤساء اللجان.

وقد حضر المؤتمر ا.د/ محمود الخشن نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة الأسبق، وأ.د/فتحى أبوعيانة رئيس جامعة بيروت الأسبق، وعمداء الكليات، ورئيس مجلس إدارة المركز الطبى، ونقيب أطباء الأسنان، ومديرى المؤسسات الصحية وأعضاء نادى روتارى الأسكندرية.

وقد اشتمل المؤتمر على تقديم 36 ورقة بحثية من باحثين من مصر وسوريا والأردن والسودان والبحرين وعمان والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة كما شارك أيضا مديرى المستشفيات ورؤساء هيئة التمريض بالمستشفيات الجامعية والخاصة والمراكز الصحية ووزارة الصحة والتأمين الصحى ومستشفى القوات المسلحة والشرطة ونقابة الأطباء والتمريض بالقاهرة والإسكندرية وأعضاء الجمعية العلمية لكليات التمريض العربية وأعضاء الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد.

كما أقيمت على هامش المؤتمر ورشة عمل تفاعلية بعنوان "مكافحة العدوى" حضرها 50 مشترك من أعضاء هيئة التدريس والأطباء وهيئة التمريض المسئولين عن مكافحة العدوى بمستشفيات جامعة الأسكندرية والمؤسسات العلاجية والمستشفيات العسكرية والمستشفيات الخاصة.

وفى ختام المؤتمر الذى تم تنظيمه فى الفترة من 10 ـ 11 ديسمبر 2017 صرحت ا.د/ مها عادل سالم عميد الكلية أن المؤتمر قد أوصى فى ختام أعماله بضرورة تطبيق المعايير الدولية لسلامة وأمان المريض فى جميع القطاعات الصحية وتكرار ورش العمل التفاعلية لمكافحة العدوى بين المؤسسات الصحية المختلفة وكلية التمريض للوصول إلى دليل استرشادى موحد، وعقد مؤتمر عن مكافحة العدوى بكلية التمريض لدراسة تحديات مكافحة العدوى من جميع الجوانب وعقد ورش عمل تفاعلية بين المؤسسات الصحية المختلفة للتعرف على التحديات والمعوقات التى تواجههم فى مجال جودة الرعاية الصحية بالإضافة إلى خلق قنوات للبحث العلمى المشترك بين المؤسسات الصحية وكلية التمريض.